بعد إعدام حبارة .. استنفار أمني في سيناء

عادل حبارة

شهدت محافظة شمال سيناء، صباح اليوم الخميس، تشديدات أمنية ورفع درجة حالة الاستنفار الأمني إلى أقصى درجة بجميع الأكمنة، والمؤسسات الشرطية والعسكرية، عقب تنفيذ حكم إعدام الإرهابي عادل حبارة .

وشهدت الارتكازات الأمنية عمليات تفتيش للسيارات وفحصا للمواطنين ومرورا من القيادات الأمنية لتفقد الأكمنة في مدينة العريش.

وقال مصدر أمني إن التعليمات مشددة خلال الأيام القليلة المقبلة، تحسبا لأى رد فعل من الجماعات الإرهابية، بعد تنفيذ حكم إعدام عادل حبارة.

يذكر أن «حبارة» مؤسس ما يعرف بـ«جماعة المهاجرين والأنصار» في سيناء، ومتورط في قتل 25 مجندًا من قوات الأمن المركزي في «مذبحة رفح الثانية».

التعليقات