الكونجرس الأمريكى يبحث فرض عقوبات إضافية على روسيا

الكونجرس الأمريكي

أعلن السيناتور عن ولاية ميريلاند الأمريكية بن كاردين، أن الكونجرس سيبحث اتخاذ إجراءات إضافية، بينها عقوبات على روسيا، حسبما نقلته وكالة نوفوستي اليوم السبت.

وجاء تصريح كاردين أثناء مقابلته مع قناة "بلومبرج"، حيث قال "أتوقع أن الكونغرس سيتخذ الإجراءات، سأعرض مشروعي قانون بشأن روسيا، يتعلق أحدهما بالتحقيق المستقل في مدى تأثير هجماتهم ضد بلادنا، وكيف يمكن أن نستعد لمواجهة ذلك، أما ثانيهما فيتطرق إلى فرض عقوبات إضافية على روسيا، وذلك ليس بسبب النشاط الإلكتروني ومحاولة التأثير على عملية الانتخابات، فحسب بل وبسبب القرم، وبسبب ما يفعلونه الروس في أوروبا، وسوريا".

وأعرب السيناتور الأمريكي عن أمله في أن الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب سيدرك أنه لا يمكن التعامل مع روسيا في النظام العادي، مضيفاً أن الكونغرس سيعمل بمثابة فرع السلطة الأمريكية المستقل بغية استمرار الضغط على روسيا.

تجدر الإشارة إلى أن واشنطن فرضت يوم 29 ديسمبر عقوبات جديدة على روسيا طالت بعض الشركات، والأجهزة الأمنية، وقيادة القوات المسلحة الروسية، بالإضافة إلى ذلك أعلنت السلطات الأمريكية 35 ديبلوماسياً روسياً شخصيات غير مرغوب فيهم وأمهلتهم 72 ساعة لمغادرة الأراضي الأمريكية، وذلك على خلفية مزاعم بشأن تدخل روسي في انتخابات الرئاسة الأمريكية.

ومن جهته، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن موسكو تحتفظ بحقها في الرد على العقوبات الأمريكية الجديدة ضدها، لكنها لن تنحدر لمستوى الإدارة الأمريكية الحالية ولن تستهدف الدبلوماسيين الأمريكيين.

ووصف بوتين الخطوات غير الودية الجديدة من جانب الإدارة الأمريكية التي تنتهي ولايتها الشهر المقبل، بأنها استفزازية ترمي إلى مواصلة تقويض العلاقات الروسية الأمريكية.

التعليقات