انفجار سيارة ملغومة بريف حلب يقتل ويصيب العشرات

انفجار سيارة مفخخة فى سوريا

قتل 50 شخصا على الأقل غالبيتهم من المدنيين، السبت، بانفجار سيارة مفخخة في مدينة أعزاز بريف حلب، شمالي سوريا، حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأشار المرصد إلى "إصابة عشرات بجروح بعضهم بحالة حرجة، في التفجير الذي وقع في منطقة المحكمة الشرعية"، في المدينة الواقعة في شمال محافظة حلب على الحدود التركية.

وذكرت مصادر أمنية أن السيارة المفخخة كان يقودها انتحاري، ومن بين القتلى مدنيون وعناصر من المعارضة المسلحة.

وتشهد مدينة أعزاز، التي تعد أبرز معاقل الفصائل المعارضة في محافظة حلب، بين الحين والآخر تفجيرات بسيارات مفخخة، تبنى بعضها تنظيم داعش.

ففي 17 نوفمبر، قتل 25 شخصا في انفجار سيارة مفخخة استهدف أحد مقار حركة نور الدين زنكي المعارضة في المدينة، وفق ما أفادت الحركة، متهمة تنظيم داعش بالوقوف وراء الهجوم.

وفي 14 أكتوبر، قتل 17 شخصا على الأقل غالبيتهم من فصائل معارضة في انفجار سيارة مفخخة عند نقطة تفتيش تابعة لتلك الفصائل قرب أعزاز.

ويأتي التفجير فيما تتواصل الهدنة التي دخلت حيز التنفيذ قبل أكثر من أسبوع في سوريا، برعاية روسية تركية.

وتسبب النزاع السوري بمقتل أكثر من 310 آلاف شخص وبدمار هائل في البنى التحتية، وأدى إلى نزوح أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

 

التعليقات