وفاة الناقد السينمائى سمير فريد عن عمر ناهز 73

الناقد السينمائى سمير فريد

تُشيع جنازة الناقد السينمائى الكبير سمير فريد غدا بعد صلاة الظهر، من جامع مصطفى محمود، وقد توفى الناقد الكبير بعد صراع طويل مع سرطان الرئة عن عمر يناهز 73 عاما، وذلك بأحد مستشفيات المهندسين، وجار تحديد موعد ومكان العزاء، ويتواجد بالمستشفى ابناه محمد وحسن وأحفاده، وزوجته، والدكتور خالد عبد الجليل رئيس الرقابة على المصنفات الفنية، والمخرج الشاب كريم حنفى.

وكان آخر تكريم دولى للناقد الكبير من مهرجان برلين السينمائى فى دورته الماضية، حيث حصل على الكرة الذهبية عن مجمل أعماله ومساهماته النقدية، يذكر أن سمير فريد واحد من أهم النقاد المصريين والعرب وله العديد من المؤلفات السينمائية، عن التجارب العربية فى السينما، من أكبر الداعمين لكل من المخرجين والتجارب الشابة.

وكان الراحل قد بدأ مشواره بجريدة الجمهورية، إضافة إلى نشره العديد من المقالات والدراسات فى المطبوعات العربية والدولية، عمود ثابت بجريدة المصرى اليوم بعنوان صوت وصورة، وسمير هو أحد أبرز جيل النقاد العرب الكبار، وزامل كل من الراحلان سامى السلامونى وقصى درويش، وعلى أبو شادى كمال رمزى وإبراهيم العريس.

وكان سمير فريد قد تخرج فى قسم النقد فى المعهد العالى للفنون المسرحية 1965، كما حصل على جائزة الدولة للتفوق فى الفنون من المجلس الأعلى للثقافة 2002، وعلى ميدالية مهرجان كان الذهبية بمناسبة الدورة الأخيرة فى القرن العشرين سنة 2000.

وشارك الراحل فى إصدار 3 مجلات سينمائية، وله أكثر من خمسين مؤلف، منها "الواقعية الجديدة فى السينما" ، وتاريخ الرقابة فى السينما المصرية".

التعليقات