لافروف : على واشنطن احترام وحدة وسلامة الأراضى السورية

سيرجى لافروف

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، أن جولة جديدة من المفاوضات حول سوريا ستعقد في العاصمة الكازاخستانية آستانة في العاشر من يوليو المقبل، بمشاركة المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا.

وقال لافروف، خلال مؤتمر صحفى فى أعقاب اجتماع وزراء خارجية دول "بريكس" فى بكين ، حسبما أفادت وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية: "سيُعقد الاجتماع الجديد في آستانة يوم 10 يوليو القادم ، وسيشارك فيه المبعوث الخاص للامين العام، ستافان دي ميستورا".

وأضاف :" أن الأطراف اتفقت على أن يتم خلال هذا اللقاء بالذات إتمام تنسيق معايير ضمان نظام وقف إطلاق النار ، الذي يتعين أن يكون داخل مناطق تخفيض التصعيد وعلى امتداد حدودها".

وفي سياق متصل ، قال الوزير " إن الولايات المتحدة يجب أن تحترم وحدة وسلامة أراضى سوريا والامتناع عن اتخاذ إجراءات أحادية الجانب في هذا البلد".

يذكر أن تصريحات لافروف جاءت بعد أن أسقطت طائرة حربية أمريكية طائرة تابعة للجيش السورى، يوم أمس الأحد في ريف الرقة جنوبي سوريا، وقالت أمريكا إن الطائرة أسقطت قنابل بالقرب من القوات التي تدعمها الولايات المتحدة - في إشارة إلي قوات سوريا الديمقراطية - ، فيما أكدت دمشق أن الطائرة أسقطت أثناء قيامها بمهمة ضد مسلحي تنظيم "داعش الإرهابي".

التعليقات