ترامب يؤكد : نعم كنت أقصد كوريا الشمالية

دونالد ترامب

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه كان يقصد كوريا الشمالية وبرنامجها النووي والصاروخي حين تفوه الأسبوع الماضي بعبارة غامضة عن "الهدوء الذي يسبق العاصفة".

وكان ترامب قبيل حفل عشاء مع أعضاء القيادة العسكرية الأمريكية وزوجاتهم في 5 أكتوبر نطق بعبارة "الهدوء الذي يسبق العاصفة" من دون أن يحدد معناها.

تلك العبارة وزعها البيت الأبيض، وتلقفتها وسائل الإعلام على أنها تأكيد لاقتراب لحظة مواجهة عسكرية مفتوحة بين واشنطن وبيونغ يانغ.

وقال الرئيس الأمريكي موضحا معنى تلك العبارة في حوار أجرته معه قناة "Fox News" نشرت مقتطفات منه اليوم :"نحن لا نستطيع السماح بان يستمر هذا الأمر. نحن ببساطة لا نستطيع".

وكان ترامب أعلن مجددا أن السياسة التي انتهجتها بلاده تجاه كوريا الشمالية خلال الأربعة عقود الأخيرة كانت عقيمة، وفي مطلع أكتوبر خرج الرئيس الأمريكي عبر صفحته في تويتر بموقف ضد محاولات إقامة حوار بين واشنطن وبيونغ يانغ، ونصح وزير خارجيته ريكس تيلرسون أن لا يضيع الوقت والجهد في هذا المجال.

التعليقات