شراكة بى باوند وإيثيك فون لتطوير نظام الدفع والتحويل عبر الجوال

بى بوند

أعلنت اليوم كلّ من شركة "بي-باوند" و"إيثيك فون" عن شراكة لإتاحة التحويلات الدولية للجميع في ساحل العاج. وقامت "إيثيك فون"، الحاصلة على جائزة أفريقيا الرقميّة، بتطوير نظام للدفع والتحويل الدولي عبر الجوال مخصّص للبلدان الأفريقيّة، وتدمج في هذا السياق تقنيّة "بي-باوند" لتوسيع امتدادها.

وقامت الشركة الفرنسيّة الناشئة "بي-باوند"، المتخصّصة في مجال الاتّصالات المعزّزة لخدمات الجوال، بتطوير حلّ يضمن الاتّصال حيثما توافرت شبكة جوال. ويعني ذلك بالنسبة إلى "إيثيك فون" إمكانيّة تحقيق التحويلات الدولية بشكلٍ فوري عبر تطبيقهم الجوال، حتّى بالنسبة إلى المستخدمين في المناطق التي يغلب عليها الطابع الريفي. ومن خلال دمج حزمة أدوات تطوير البرمجيّات من "بي-باوند"، ستشكّل "إيثيك فون" أوّل مشغّل عالمي للدفع عبر الجوال يسمح لسكان ساحل العاج بالحصول على تحويلات دولية في أيّ مكان في البلد، بما في ذلك المناطق المتواجدة في العادة خارج نطاق التغطية، حتّى للمستخدمين الذين لا يمتلكون حساباً مصرفيّاً.

وقال محمّد دياكيت، المؤسّس والرئيس التنفيذي لشركة "إيثيك فون"، في هذا السياق: "يشكّل كلّ من ’باي بال‘ و’ويسترن يونيون‘ مثالَين يبرهنان عن الحاجة الكبرى لتبادل سهل للأموال على الصعيد الدولي، ونعلم بأنّ ’إيثيك فون‘ قادرة على تأمين خدمة أفضل! وسيساهم قرارنا بالتشارك مع ’بي-باوند‘ بتوسيع امتداد سوقنا خارج حدود خدمات هاتَين الشركتَين".

وسيتمّ إطلاق تطبيق "إيثيك فون" للمرّة الأولى، هو المدعوم من خدمة الاتّصال المعزّز من "بي-باوند"، في ساحل العاج، مع التحضير لنشر لاحق للاستعمال في كافة أنحاء أفريقيا.

وتُعدّ "إيثيك فون"، الحاصلة على "ساينتيبول" من "بي بيه آي فرانس" ومبادرة 93، شركة ناشئة تتمتع بخبرة فريدة في مجال مدفوعات وخدمات الجوال المخصصة لأفريقيا والجالية الأفريقيّة في أوروبا. ومع تفعيل الأبحاث والتطوير لأكثر من 3 أعوام والقدرة الهائلة للتطوير، تقع "إيثيك فون" في المحطة "إف" من برنامج المؤسّسين، وقامت مسبقاً بتطوير شبكة شراكة مهمّة في فرنسا وأفريقيا.

التعليقات