توهج الأزمة بين تونس والإمارات

تونس والإمارات

أكد الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، اليوم الإثنين، استمرار قرار تعليق رحلات شركة الخطوط الجوية الإماراتية من وإلى تونس إلى حين مراجعة الامارات العربية المتحدة قرار منع التونسيّات من السفر إليها أو عبر خطوطها الجوية.

جاء ذلك في بيان للرئاسة التونسية إثر لقاء جمع السبسي، بوزير خارجيته خميس الجهيناوي، صباح اليوم، بقصر قرطاج، اطلعت الأناضول على نسخة منه.

السبسي لـ«الامارات»: لن نسمح بمس التونسيات مهما كانت المبررات

وتحدث البيان أن السبسي، أكد خلال لقائه بالجهيناوي، "على أن قرار تعليق رحلات شركة الخطوط الجوية الإماراتية إلى تونس سيظلّ قائما إلى حين مراجعة إجراءات سفر التونسيّات، طبقا للقوانين والمعاهدات الدوليّة الجاري العمل بها".

وأوصى السبسي "بالعمل على تجاوز هذه الإشكالات في أقرب الأوقات حفاظا على علاقات الأخوة والتعاون القائمة بين الشعبين التونسي والإماراتي"، حسب البيان.

وشدّد على "ضرورة صون كرامة كلّ المواطنين التونسيين داخل وخارج أرض الوطن، مؤكدا حرصه على عدم المسّ بحقوق المرأة التونسيّة مهما كانت الدواعي والمبرّرات".

وأعلنت وزارة النقل التونسية، مساء أمس الأحد، تعليق رحلات شركة "طيران الامارات" من وإلى تونس على خلفية منع النساء التونسيات من السفر عبر طائراتها إلى الامارات.

وقالت الوزارة، في بيان مقتضب نشرته عبر صفحتها في "فيس بوك"، "قررت وزارة النقل تعليق رحلات شركة الخطوط الإماراتية من وإلى تونس لحين تمكن الشركة من إيجاد الحل المناسب لتشغيل رحلاتها طبقا للقوانين والمعاهدات الدولية".

ومنعت شركة "طيران الامارات" المملوكة لحكومة دبي، الجمعة الماضي، تونسيات باستثناء الحاصلات على الإقامة أو صاحبات جوازات السفر الدبلوماسية من السفر على متن طائرتها المتجهة من مطار تونس قرطاج الدولي إلى دبي، دون إبداء أسباب ذلك.

من جانبه، قال وزير الدولة الإماراتي للشئون الخارجية أنور قرقاش، مساء أمس الأحد، إن تأخير مسافرات تونسيات من التوجه إلى الامارات على متن رحلة تابعة لشركة "طيران الامارات" سببه "معلومة أمنية".

وقال "قرقاش" في تغريدة نشرها في حسابه على موقع "موقع التواصل الاجتماعي تويتر": "تواصلنا مع الإخوة في تونس حول معلومة أمنية فرضت إجراءات محددة وظرفية".

وأثار منع مسافرات تونسيات من التوجه إلى الامارات، جدلا واسعا في تونس، انتقلت من وسائل الإعلام المحلية التونسية إلى مواقع التواصل الاجتماعي وجمعيات حقوقية.

وأصدرت منظمات حقوقية تونسية مساء أمس الأول السبت، بيانا أدانت فيه الإجراءات الإماراتية التي رأت فيها "تمييزا وعنصرية"، معتبرة إياها انتهاكا لحقوق المرأة في البلاد.

التعليقات