مقتل 25 مدنياً فى غارات على الغوطة الشرقية

غارات على ادلب

كشفت مصادر طبية في مدينة غوطة دمشق ارتفاع قتلي الغارات على مناطق عدة في الغوطة الشرقية إلى مالا يقل عن 25 مدنيا بينهم نساء وأطفال.

وأوضحت المصادر، لقناة سكاي نيوز بالعربية، الأحد، إن 12 مدنيا بينهم طفلان قتلوا في مدينة حمورية، فيما قتل 15 مدنيا في بلدة مديرا وعربين وحرستا ومسرابا إثر تعرض الغوطة الشرقية لأكثر من 30 غارة استهدفت مناطق المدنيين.

وكان مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبدالرحمن قد أعلن مقتل 17 مدنيا على الأقل وإصابة أخرين في قصف جوي شنته طائرات روسية وسورية على مناطق عدة في الغوطة الشرقية لريف العاصمة دمشق، فيما نفت الحكومة السورية والروسية بشكل متكرر استهداف مدنيين.

وكان مستشار اتحاد الرعاية الطبية ومنظمات الإغاثة في سوريا هيمش جوردون قد كشف أن أكثر من مئة طفل في الغوطة الشرقية بحاجة إلى عمليات إجلاء نتيجة لقصف جوي عنيف مؤخرا.

التعليقات