بلومبرج : سعر صرف الجنيه يتعافى بقوة

الجنيه المصرى

أوضحت وكالة بلومبرج العالمية أن سعر صرف الجنيه اتجه إلي التعافي بقوة بعد استقراره أمام العملات الاجنبية الشهور الأخيرة في ظل تحسن الوفرة الدولارية في وقت يشهد سوق «‬الإنتربنك» تبادل العملات الاجنبية بين البنوك تدفقات مستمرة عكس الفترة السابقة.

أكد طارق عامر، محافظ البنك المركزي، أن نظام «الإنتر بنك»‬ يعمل بشكل جيد وتم من خلاله تداول أكثر من ٩ مليارات دولار، منذ تحرير سعر صرف الجنيه وزيادة المتاح من العملة الأجنبية.

وأشار تقرير «‬بلومبرج» إلي تسوية طلبات النقد الأجنبي المتأخرة لمستوردين وشركات أجنبية بعدما تجاوزت عدة مليارات منذ تحرير سعر صرف الجنيه، الأمر الذي يدل علي أن الاقتصاد المصري أخذ في التعافي وتخطي أزمة نقص الدولار.

وأكد التقرير أن البنك المركزي يلبي كافة طلبات العملة الأجنبية الجديدة عبر البنوك العاملة في السوق المصرفي المصري دون تأخير، وجري تسوية طلبات عالقة 1.5 مليار دولار لشركات متعددة الجنسيات تعمل بالسوق المصري لتحويل الأموال إلي شركاتها «‬الأم» بالخارج وسداد مستحقات مورديها .. في الوقت الذي سجل تمويل الاستيراد 49 مليار دولار.

كما جري تغطية 800 مليون دولار شحنات عالقة في الموانئ، علاوة علي 2.1 مليار دولار عمليات سحب علي المكشوف لمستوردين قبل تحرير سعر الصرف.

وأكدت «بلومبرج» أن هناك تحسنًا اقتصاديًا ملموسًا منذ تحرير سعر الصرف ضمن برنامج اصلاح اقتصادي شامل ساعد في الحصول علي قرض 12 مليار دولار من صندوق النقد الدولي، علاوة علي تضاعف الاحتياطي النقدي الاجنبي.

التعليقات