تميم يعد ترامب بمجابهة إيران .. وروحانى يصر على التواجد بالمنطقة

حسن روحانى

يبدو أن إيران ما زالت مصرّة على وجودها الساخن فى المنطقة، وعلى اللعب فى كل الملفات التى تتصل بمصالح المنطقة الحيوية وأمنها القومى، وهو ما يترجمه تصريح أخير للرئيس الإيرانى، حسن روحانى، أكد فيه أن طهران كانت وستبقى بجانب الحكومة القطرية فى السراء والضراء، بحسب ما نقلته صحيفة عكاظ، ويأتى هذا الموقف الاستفزازى الجديد فى وقت شدد فيه الرئيس الأمريكى دونالد ترمب، فى اتصال هاتفى مع أمير قطر تميم بن حمد، على ضرورة مجابهة النفوذ الإيرانى الخبيث فى المنطقة.

وقال الرئيس الإيرانى حسن روحانى، خلال استقباله رئيس البرلمان القطرى أحمد آل محمود، إن إيران وقطر بلدان صديقان وشقيقان، وقد أثبتا أخوّتهما تجاه بعضهما فى السرّاء والضرّاء، بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية.

فى غضون ذلك، أعلنت الخارجية الإماراتية عزمها مخاطبة منظمة الطيران المدنى الدولى بشأن الانتهاكات القطرية، لاعتراضها طائرتين إماراتيتين فى طريقهما للبحرين، واستعرض ممثلون عن القوات المسلحة وهيئة الطيران المدنى الإماراتيتين، خلال لقاء نظمته الخارجية الإماراتية فى مقرها بـ"أبوظبى"، بحضور سفراء الدول الأعضاء بمجلس الأمن ومصر والسعودية والبحرين، حقيقة التصعيد القطرى المتمثل فى تهديد الطيران المدنى والعسكرى، وتفنيد ادعاء الدوحة باختراق طائرة عسكرية إماراتية لمجالها الجوى، إذ تم تقديم عرض تضمن إحداثيات وصورا من الرادارات، موثقا الانتهاكات القطرية.

واستعرض ممثل القوات المسلحة الإماراتية، صور إحداثيات موثقة، أكدت اعتراض مقاتلات قطرية من طراز "ميراج"، طائرتى نقل عسكريتين كانتا تحلقان فوق مياه الخليج العربى، فى حادثتين منفصلتين.

التعليقات