فوري تستهدف تقديم خدماتها داخل قطاع النقل البحرى

فورى

تستهدف شركة «فوري» للمدفوعات الإلكترونية تقديم خدماتها داخل قطاع النقل البحرى خلال الفترة المقبلة من خلال التعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا وقطاع النقل البحرى لتقديم حلول للموانئ فى التخليص الجمركى.

 وقال طارق بشير، الرئيس التنفيذى لقطاع المعلومات والعمليات بشركة «فوري»، إن الشركة تخطط لتقديم خدمة تسهل الخطوات الإجرائية بقطاع النقل البحرى من خلال تطوير أسلوب تكنولوجى للدفع والتخليص واجراءات إصدار البطاقات الجمركية.

أشار إلى أنه يجرى حاليا اتخاذ مجموعة من الإجراءات التحضيرية لبدء تقديم الخدمات، متوقعًا دخول الخدمات حيز التنفيذ عام 2019.

وأضاف بشير فى تصريحات لجريدة «البورصة»، أن نشاط النقل البحرى من القطاعات الاستراتيجية التى تخدم التجارة الدولية وتجارة الترانزيت التى تمر بمصر، ولابد من إتاحة الفرصة لتقديم خدمات مضافة تيسر التعامل مع الموانئ والإدارات بشكل سريع يجذب مزيد من الناقلين والخطوط الملاحية للعمل بالموانىء المصرية.

وتسعى «فوري» إلى تقديم الحلول للمستفيدين من خدمات النقل البحرى بمجالات الخطوط الملاحية والموانئ والجمارك، بما يحقق للعميل سهولة إنجاز معاملاته عبر أقرب وسيط متاح وهو الهاتف المحمول الذى سيمكن المستخدمين من إنجاز معاملاتهم مع الموانئ واستخراجها فى سرعة ويسر. وتوقع الرئيس التنفيذى لـ«فوري» أن تتخطى عمليات الشركة حاجز 2 مليون عملية يوميًا خلال عام 2018.

 

 

التعليقات