احذر.. 10 عادات يومية تقلل ذكاءك وتركيزك

عادات تقلل الذكاء والتركيز

هناك الكثير من العوامل والعادات الحياتية اليومية غير المتوقعة التي تؤثر سلبيا على القدرات العقلية للبشر ووظائف أدمغتهم، مما قد يضع العديد من العراقيل أمام تقدم الإنسان في المجال العملي والاجتماعي.

وفي الكثير من الأحيان يكون الإنسان هو المسؤول الأول عن انخفاض قدراته على التركيز والابتكار والإبداع بسبب بعض عاداته اليومية، والتي من أهمها:

1-استخدام الهواتف الذكية: على الرغم من أنها جعلت الحياة أكثر سهولة إلا أن الإسراف في استخدامها يؤثر بشكل مباشر على وظائف دماغ الإنسان والقدرات العقلية له بشكل ضار .

2-الوجبات السريعة: يؤدي تناول الوجبات السريعة بجانب الأغذية المصنعة بكثرة إلى انحدار شديد في المخزون المعرفي والقدرة على التعلم والاستيعاب بالنسبة للبشر وخصوصاً للأطفال .

3-الإضاءة الضعيفة: وجد الباحثون في جامعة ولاية ميشيجان الأمريكية ارتباط مستوى الذكاء والقدرات العقلية على التعلم والتذكر لدى الإنسان بمستوى ومعدل الإضاءة المحيطة به .

4- القيام بأكثر من مهمة: أجرى فريق من جامعة ستانفورد دراسة أوضحت أن وضع العقل تحت ضغط كبير يتمحور حول إنجاز عدد من المهام والوظائف في نفس الوقت يقلل من درجة ذكاء الإنسان بمقدار 10 درجات.

5- السكر: السكر لا يؤدي إلى السمنة فقط بل يؤدي لاعتياد تناول البشر للكثير من الفركتوز والسكريات التي تؤثر سلباً وبسرعة كبيرة على قدراتهم العقلية.

6- القيادة لفترات طويلة: يرى الباحثون في جامعة ليستر أن القيادة المستمرة لأكثر من ساعتين متواصلتين تتسبب بانهيار القدرات الاستيعابية ومستوى التركيز لدى البشر بشكل كبير وواضح.

7- البرامج التلفزيونية: تلعب المواد التي يتم بثها على التلفزيون دوراً مهماً في تشكيل الوعي والقدرات العقلية، فانحدار مستوى البرامج التلفزيونية يؤثر على القدرات الإبداعية والاستيعابية لدى البشر وخصوصاً الأطفال.

8- السمنة: وجد الباحثون أن معاناة الإنسان من السمنة المفرطة تؤثر بشكل كبير على نسب تواجد المادة البيضاء في الدماغ، وهي إحدى المادتين المكونتين للجهاز العصبي المركزي، مما يؤثر على مستوى الإدراك والذكاء.

9-اختلال الساعة البيولوجية: سفر الإنسان بين دولتين أو أكثر مختلفتين في التوقيت بفارق كبير من أسوأ الأمور التي تؤدي إلى اختلال الساعة البيولوجية داخل جسد الإنسان وهو ما يؤدي إلى تناقص معدلات قدرات الإنسان على التركيز واتخاذ القرارات بحسب الباحثين في جامعة كاليفورنيا.

10-تعرض الأطفال للضرب: العنف ضد الأطفال من أسوأ الأمور وأكثرها فتكاً لدماغ الطفل لأنها تؤدي إلى انهيار ثقته في نفسه وتسبب له ضعفاً وقصوراً واضحاً في اتخاذ القرارات والتحلي بالشجاعة اللازمة في التفكير.

التعليقات