سعر الفائدة يدفع قروض البنوك لتحقيق أقل زيادة في آخر 4 أعوام

البنك المركزى المصرى

أظهرت بيانات البنك المركزي، أن القروض الممنوحة من البنوك للعملاء خلال النصف الثاني من العام الماضي سجلت أقل قيمة زيادة نصف سنوية في آخر 4 أعوام، تزامنا مع ارتفاع أسعار الفائدة، وفقا لتقرير أعده موقع "مصراوي".

وبحسب بيانات التقرير الشهري للبنك عن فبراير الماضي، بلغت قيمة الزيادة في قروض البنوك للعملاء خلال آخر 6 أشهر من 2017 نحو 34.7 مليار جنيه، لتكون الزيادة الأقل منذ النصف الثاني من 2013 والتي بلغت حينها 1.3 مليار جنيه فقط.

وتزامن هذا التراجع مع المستويات المرتفعة لأسعار الفائدة في البنوك بعد أن رفعها البنك المركزي 7% تدريجيا خلال الفترة منذ تعويم الجنيه وحتى السادس من يوليو الماضي.

وخفض البنك المركزي أسعار الفائدة 2% على مرتين منذ بداية العام الجاري، بعد التراجع الملحوظ في معدلات التضخم خلال الشهور السابقة.

وسجل العام الماضي زيادة في قيمة قروض البنوك للعملاء 159.7 مليار جنيه، ليصل إجمالي قيمة القروض بنهاية 2017 إلى 1453.1 مليار جنيه.

وخلال ديسمبر الماضي، وحده، زادت قروض البنوك للعملاء بقيمة 21.2 مليار جنيه مقارنة بنوفمبر السابق عليه، منها 15.9 مليار جنيه زيادة في قروضها للحكومة، والتي سجلت بنهاية ديسمبر 373.8 مليار جنيه.

وبلغت قروض البنوك لغير الحكومة بنهاية ديسمبر الماضي 1079.2 مليار جنيه بزيادة 5.2 مليار جنيه مقارنة بنوفمبر الماضي، بحسب بيانات البنك.

وبينما ارتفعت قروض البنوك لغير الحكومة بالجنيه خلال ديسمبر إلى 750.3 مليار جنيه بزيادة 8.3 مليار جنيه عن نوفمبر، انخفضت القروض لغير الحكومة بالعملات الأجنبية بقيمة 3.1 مليار جنيه لتسجل 328.9 مليار جنيه بنهاية الشهر.

وارتفعت قروض البنوك بالعملة المحلية لقطاع الصناعة خلال ديسمبر الماضي بقيمة 3.1 مليار جنيه لتصل إلى 216.4 مليار جنيه بنهاية الشهر، ولقطاع الخدمات بقيمة 2.8 مليار جنيه لتصل إلى 191.8 مليار جنيه.

كما زادت قروض البنوك لقطاع التجارة بالجنيه المصري بقيمة 1.25 مليار جنيه خلال ديسمبر لتصل بنهاية الشهر إلى 85.9 مليار جنيه، وللقطاع العائلي بقيمة 1.1 مليار جنيه لتصل إلى 245.8 مليار جنيه.

وارتفعت قروض البنوك بالعملة المحلية لقطاع الزراعة خلال ديسمبر المقبل بقيمة 134 مليون جنيه لتصل إلى 9.5 مليار جنيه بنهاية الشهر.

التعليقات