براءة الشاي والقهوة من تهمة جفاف الجسم

شاى وقهوة

يعتمد الكثيرون على المشروبات التي تحتوي على الكافايين، مثل الشاي والقهوة، بشكل يومي، فما تأثير تلك المشروبات على جسم الإنسان؟

نقل موقع «بيزنس إنسايدر» مؤخرًا، عن آليسون ويبستر، وهي مديرة مجلس المعلومات الغذائية العالمية، معلومات بشأن ماذا يحدث للجسم، إذا ما تناول الإنسان الشاي والقهوة مرات عدة طوال اليوم.

ونفت ويبستر أن تؤدي تلك المشروبات إلى الجفاف، وأكدت أنها ستحافظ على نسبة المياه في الجسم بشكل عام، وهو أمر إيجابي.

وقالت ويبستر إن الشعور العام بالجفاف يأتي بسبب الإحساس بجفاف في الحلق عند تناول تلك المشروبات، وهذا لا يعني أن الجسد يعاني حقًا من الجفاف.

وذكر الموقع أن دراسة طبية في جامعة برمنغهام البريطانية، شبهت تأثير ترطيب الجسد بواسطة تناول المياه، بما يحدث عبر تناول مشروبات الكافايين، التي قد تعطي الجسد الترطيب الكافي.

الماء لا يزال مهمًا

ونوهت المنظمة البريطانية للصحة لاحقًا إلى أن تلك الدراسة «محدودة»، وشملت أشخاصًا أصحاء فقط، ولم تتضمن من يعانون من مشكلات صحية.

وأشارت ويبستر إلى الأضرار التي قد يسببها تناول مشروبات الكافايين، والتي تتضمن مشكلات في المعدة والتوتر المتزايد والأرق وارتفاع دقات القلب.

وأكدت ويبستر على ضرورة تناول كميات كبيرة من المياه يوميًا، وحددت 11 كأسًا من المياه للإناث، و13 كأسًا للذكور، يوميًا.

التعليقات