لماذا لا يدرك الأغبياء مدى غبائهم ؟

الاغبياء

هل تقابلت من قبل مع شخص غبي وفي نفس الوقت يتفاخر بمدى ذكائه واتساع معرفته ومهاراته العالية؟

حسنا لست وحدك، جميعنا نقابلهم بشكل مستمر، إنهم في كل مكان!

هؤلاء الأشخاص مصابين بمتلازمة دانينج وكروجر، وهي ميل الشخص إلي المبالغة في تقدير ذكائه وقدراته ومهاراته بشكل لا يتناسب مع واقعه.

دانينج وكروجر هما باحثان من جامعة كورنيل بنيويورك، شاركوا في تجربة أجريت عام 1999 لاختبار الذكاء، وُوجد أن الأشخاص الأغبياء الذين حصلوا على أقل التقديرات، أعتبروا أنفسهم من ضمن الأعلى ذكاء ومهارة عندما تم سؤالهم عن توقعهم للنتيجة الخاصة بهم.

دانينج وكروجر فسروا ذلك بأن الشخص الغبي لا يتعمد هذا السلوك، فإدراك نقص المهارات يحتاج هو نفسه إلى قدرة لا يملكها الأغبياء…

الأمر وما فيه أنهم أغبياء جدا لدرجة لا يمكنهم إدراك تلك الحقيقة.

ولوحظ أن الشخص الغبي عندما يكتسب قدراً بسيطاً من المعلومات تزيد ثقته في نفسه بشكل مبالغ لدرجة تجاوز ثقة الخبراء في أنفسهم.

ولكن نفس الشخص إذا أستمر في محاولة التعلم ستقل لديه مستوى الثقة بشكل ملحوظ ويبدأ في إدراك أن ما يعرفه ويعلمه ماهو إلا قدر ضئيل جدا من بحر العلوم.

لذلك كلما سعى الإنسان نحو العلم، ينجو من هذا الفخ.

التعليقات