إخضاع أوبر وكريم لضريبة "القيمة المضافة" بأثر رجعي

كريم و اوبر والابيض

أصدرت وزارة المالية قرارًا بإخضاع شركات النقل البري الذكية "أوبر" و"كريم" للضريبة على القيمة المضافة بأثر رجعي .

ووفقًا للقرار ـ الذي نشرته جريدة "المال" ـ فإن خدمة تسهيل أعمال النقل البرى بين السائق والراكب تخضع للضريبة على القيمة المضافة بنسبة 13% اعتبارا من 8 سبتمبر 2016، و14% من القيمة اعتبارا من 1 يوليو 2017 .

واعتبرت التعليمات التنفيذية التي أصدرتها مصلحة الضرائب فى هذا الشأن وعاء الضريبة هو قيمة الخدمة المقدمة والمتمثلة فى النسبة التى تحصل عليها المنشأة "الشركة " وهى 20% من قيمة الأجرة.

وألزمت التعليمات الشركتين بتوريد الضريبة لمصلحة الضرائب، مع مراعاة أن خدمة النقل التى يقوم بها السائق معفاة من الضريبة، باعتبارها من خدمات النقل البرى، وليست خدمة تسهيل، وهى معفاة ضمن قائمة الخدمات المعفاة من الضريبة.

وأجلت المحكمة الإدارية العليا بمجلس الدولة، نظر الطعون المقدمة من شركتي "أوبر" و"كريم" لتشغيل السيارات الملاكي ومثيلاتها كسيارات أجرة، على حكم القضاء الإداري بوقف نشاط الشركتين، إلى جلسة 23 يونيو الجاري.

التعليقات