السيسي : لدينا إرادة قوية للكشف عن الجناة في مقتل ريجيني

جوليو ريجينى

جدد الرئيس عبد الفتاح السيسي تأكيد موقف مصر من قضية مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني، وقال: إن هناك إرادة سياسية قوية لتحقيق العدالة في قضية مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني، والكشف عن الجناة بالتنسيق الكامل بين السلطات المختصة في مصر وإيطاليا.

وأوضح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن السيسي التقى أمس "ماتيو سالفيني" نائب رئيس الوزراء الإيطالي ووزير الداخلية الذي أكد بدوره عمق ومتانة العلاقات بين البلدين، وأشاد بتعاون السلطات المصرية في قضية ريجيني للتوصل للحقيقة والجناة الذين ارتكبوا هذه الجريمة.

وكان النائب العام المستشار نبيل صادق، قرر نهاية الشهر الماضي، إجراء فحوصات فنية متقدمة، للوقوف على أسباب وجود فجوات في المحتوى المسترجع من كاميرات محطات مترو الأنفاق بالقاهرة، والمتعلق باختفاء ومقتل ريجيني.

وكان ريجيني اختفى في القاهرة في يناير 2016، وعثر على جثته في طريق القاهرة ـ الإسكندرية الصحراوي وبها آثار تعذيب بعد عدة أيام.

التعليقات