هل ستصبح أدويتك متاحة دون وصفة طبية؟

ادوية فى صيدلية

تحاول إدارة الغذاء و الدواء (FDA) معرفة ما إذا كان من الممكن بيع المزيد من المنتجات الطبية دون وصفة طبية.

تطلب إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) من شركات الأدوية أن تنظر إلى العقاقير التي تستلزم وصفة طبية وأن تفكر أي منها قد يكون من الممكن بيعها دون وصفة طبية (OTC).

قال مفوض الغذاء والدواء إن بعض الأدوية مناسبة للاستخدام بدون وصفة طبية، مما يمكن المرضى من التعامل مع الحالات المرضية الشائعة وربما بعض الحالات المزمنة.

تأمل إدارة الغذاء والدواء أن تؤدي هذه الخطوات إلى:
خفض تكاليف نظام الرعاية الصحية بشكل عام.
توفير قدر أكبر من الكفاءة.
إعطاء المرضى القوة من خلال زيادة توافر بعض المنتجات.
سيتم تنفيذ هذه الخطة على مرحلتين:
وضع نظام جديد لوضع الارشادات التي من شأنها أن تُعلم المرضى بشكل أفضل.
تنفيذ شروط إضافية بحيث يقوم المستهلكون باختيار المنتج بشكل صحيح و استخدامه.
تحديدا اثنين من أنواع العلاجات قد تصبح متاحة دون وصفة طبية:
أدوية التحكم بمستويات الكوليسترول العالية.
نالوكسون الذي يحمل الاسم التجاري ناركان، وهو الدواء الذي يعالج بالحقن و يعكس على الفور آثار الجرعة الزائدة من المواد الأفيونية.
أدوية ارتفاع ضغط الدم.
علاجات داء السكري.
يأمل الكثير من الناس في أن تتاح حبوب منع الحمل دون وصفة طبية.

لم تحدد إدارة الغذاء والدواء أي الأدوية التي يمكن أن تندرج تحت المبادئ التوجيهية الجديدة التي لا تحتاج إلى وصفة طبية.

الهدف الرئيسي من مراجعة وربما تغيير اللوائح الحالية لإدارة الغذاء والدواء بالنسبة للأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية، هي:

المساعدة على جعل الأسواق أكثر تنافس.
تمكين أكبر وصول إلى المنتجات الطبية.
تمكين المستهلكين من اتخاذ قرارات في مجال رعايتهم الصحية.
توفير خيارات أكثر بأسعار معقولة.
البعض يشككون في نجاح الخطة، مشيرين إلى أن المرضى على الأرجح سوف يدفعون مبالغ أكبر للدواء نفسه حيث أنهم سيشترون الأدوية بأنفسهم دون وصفة طبية بما أن التأمين لن يغطي ذلك. كما أن بعض الأدوية قد تسبب الضرر للمرضى بسبب الاستخدام غير الصحيح.

التعليقات