توقيع اتفاقية لإنشاء خط أنابيب نقل الغاز من قبرص إلى مصر

طارق الملا

وقعت وزارة البترول أمس الاتفاقية النهائية لتدشين خط أنابيب لنقل الغاز الطبيعى من حقل أفروديت القبرصى، إلى مصنعى الإسالة فى مدينتى "إدكو ودمياط" وقال مصدر بقطاع البترول لصحيفة "البورصة" إن الاتفاق سيتم بموجبه توريد 700 مليون قدم مكعبة غاز يوميا من الغاز القبرصى لمصانع الإسالة المصرية بحلول عام 2021.

وأضاف أن الاتفاق جرى على أن تتحمل قبرص تكاليف تنفيذ خط الغاز الطبيعى الرابط بين حقل أفروديت. وأوضح المصدر، أن التعاقد مع قبرص سيحقق فائدتين للدولة، أولهما الخروج من أزمة التعرض للحكم فى قضية التحكيم المرفوعة ضد مصر من شركة يونيون فينوسا المالكة لمصنع دمياط للإسالة، وحصول الشركة على عائد من تشغيل المصنع، لأن هيكل الملكية ينقسم بنسبة 52% للشركاء "يونيون فينوسا" و"سى جاس" و48% للحكومة المصرية.

وصدر أخيرا حكم من هيئة تحكيم تابعه للمركز الدولى لتسوية منازعات الاستثمار "الإكسيد" بأغلبية الآراء بإلزام مصر بتعويض شركة يونيون فينوسا جاس الإسبانية بمبلغ نحو مليارى دولار. وقال المصدر: إن وزارة البترول كانت تتفاوض مع الشركاء الأجانب فى مصنع دمياط للإسالة، على أسعار الغاز ورسوم استخدام الشبكة القومية للغازات مقابل إعادة تشغيل المصنع تدريجيا، وتصدير كميات من الغاز الطبيعى المنتج محليا، مقابل التنازل عن قضايا التحكيم المرفوعة ضد مصر.

وأشار المصدر إلى أن مصر لديها بنية تحتية من شبكة قومية للغاز تسمح باستقبال وتوزيع نحو 9 مليارات قدم مكعبة غاز يوميا ونقله لأنحاء الجمهورية، بالإضافة لمصنعى إسالة لتصدير الغاز بطاقة 1.88 مليار قدم يوميا.

وأوضح أن لدى وزارة البترول خطة لاستغلال تلك الطاقات وتحقيق عائدات للدولة بحلول عام 2020-2021، وتستعد وزارة البترول لوقف استيراد شحنات الغاز المسال مع تحقيق الاكتفاء الذاتى محليا، والاستغناء عن مركب "التغييز" التابعة لشركة هوج النرويجية الشهر الجارى، وذلك مع ارتفاع إنتاج ظهر لنحو ملياري قدم مكعبة غاز يوميا، مقارنة بـ 1.750 مليار قدم حاليا.

التعليقات