عادات الأوروبيين فى شهر يناير من كل عام

عادة البحث عن الطفل المقدس

في جولتنا نطلعكم على بعض التقاليد التي يتبعها الأوروبيون في شهر يناير من كل عام، بدءاً من القفز في المياه الباردة وإنتهاءً بالتزلج من فوق الهضاب بسرعة كبيرة.

* السباحة في المياه المتجمدة

السباحة في المياه المتجمدة تقليد يُمارس في شمال ألمانيا وفي أجزاء متفرقة من أوروبا الشرقية. لا يهدف هذا التقليد إلى اختبار صحة الجسم ومناعته فحسب، بل هو من التقاليد الدينية التي ترمز إلى عملية تطهير الجسد من الخطايا. تحتفل الكنائس الأرثوذكسية الشرقية بعيد الغطاس بتاريخ 19 يناير من كل عام.

* العشاء المقدس

في السادس من يناير يُمكن رؤية النجم الأول في السماء، وبالتالي يأذن ظهور النجم بانتهاء فترة الصيام وإقامة العشاء المقدس عشية عيد الميلاد. يتضمن العشاء المقدس 12 طبقاً من الأطعمة الشهية والمشروبات الفاخرة، ويتمتع بأهمية كبيرة وفقاً لتقاليد الكنيسة الأرثوذكسية الروسية.

* المعمودية في السنة الجديدة

في اليونان يُعرف العيد الذي يُحتَفَل به في السادس من يناير بعيد ظهور الغطاس أو بعيد التجلي الإلهي. تبدأ مراسم العيد بتطهير المياه من الأرواح الشريرة، حيث يقوم الكاهن بوضع الصليب المقدس داخل المياه. تُعرف هذه المراسم بمراسم المباركة العظيمة للمياه. يهرع الناس إلى لمس الصليب المقدس اعتقاداً منهم بأنهم سينالون التبريكات الخاصة إذا ما استطاعوا لمسه مع حلول السنة الجديدة.

* البحث عن الطفل المُقَدس

تقول الأسطورة: كانت السيدة المسنة بيفانا من بين أوائل من علم بولادة الطفل المقدس يسوع، غير أنها غادرت متأخرة وبذلك فاتتها فرصة مشاهدة نجمة مدينة بيت لحم ومشاهدة الطفل المقدس في آن معاً. منذ ذلك الحين، ووفقاً للأسطورة، تقوم السيدة العجوز بزيارة الأطفال الإيطاليين في السادس من يناير كل عام وتقوم بملء جواربهم بالهدايا إذا ما كانوا قد أحسنوا التصرف مع غيرهم. لم يُعرف سانتا كلوز إلا مؤخراً في إيطاليا.

* كعكة الملك

زيارة أحد الأفران الفرنسية مع مطلع العام الجديدة من المناسبات الرائعة، حيث ستسنح لك فرصة تذوق كعكة الملك التقليدية احتفالاً بعيد الغطاس في السادس من يناير. تحتوي الكعكة على تمثال صغير من الخزف تُؤهل من يجده أن يرتدي تاجاً من الورق طوال يوم الاحتفال.

* الاحتفال بعيد القديس كنوت

تحتفل السويد والنرويج وفنلندا وألمانيا بعيد القديس كنوت في 13 يناير. يقوم الأطفال بإزالة الزينة من أغصان شجرة عيد الميلاد ويكافؤون على عملهم هذا بالحلويات.

* سباق الزلاجات الشتوي

طوال 40 عاماُ ظل منتجع التزلج غارميش باتنكيرشن في بافاريا مقصداً للمتزلجين في يوم الملوك الثلاثة. في الماضي كانت الزلاجات تُستخدم لنقل القش إلى الوديان لعلف الماشية. أما اليوم، فيستخدم المغامرون الألمان الزلاجات في سباق تبلغ مسافته 1200 متر، وتصل سرعة المتزلجين إلى 100 كيلومتر في الساعة.

* الملوك والأطفال

في بعض مناطق ألمانيا يرتدي الأطفال في السادس من يناير زي الملوك الثلاثة: كاسبر وملكيور وبالتزار. يطوف الأطفال على بيوت الحي ويقومون بالغناء وجمع التبرعات ليقدموها بدورهم إلى المحتاجين.

التعليقات