فروست آند سوليفان تكشف عن أفضل فرص للنموّ في مجال الرعاية الصحيّة

فروست اند سوليفان

بحلول نهاية عام 2019، يُتوقّع أن يتوجه ما يصل إلى 15 في المائة من الإنفاق العالمي على قطاع الرعاية الصحيّة إلى مفاهيم الرعاية التي تقوم على القيمة.

وسيولّد ذلك ارتفاعاً بعدد اتّفاقيّات مشاركة المخاطر بين المزودين وصانعي المعدات الأصليّة للدواء/ الأجهزة، ما يحقّق قيمة على صعيد الأعمال للمزوّدين.

وفي حين ستقوم البلدان المتطوّرة باعتماد النماذج القائمة على النتائج والأكثر تطوّراً، ستلجأ الأسواق الناشئة إلى أفضل الممارسات التي تلائم الحاجات المحليّة. ويُتوقّع أن تنمو تقنيّات الصحة الرقميّة التي تسمح بالرعاية والمراقبة خارج المستشفى بمعدل 30 في المائة لتتخطى قيمتها 25 مليار دولار أمريكي.

ومع استمرار اختفاء الحدّ الفاصل بين قطاعات التجارة القطاعيّة، وتقنيّة المعلومات، والرعاية الصحيّة، سيحقّق مزودو الأسواق الرقميّة مثل "أمازون" و"علي هيلث" تقدماً إضافيّاً في قطاع الصحة في المنزل.

وقال كمالجيت بيهيرا، محلّل في مجال الصحة التحويليّة، في هذا السياق: "في هذه البيئة الرقميّة بدرجة كبيرة، سيتغلغل الذكاء الاصطناعي في منظومة علوم الحياة، ويُحتمل أن يتخطى استعمالها في مجال تقنيّات معلومات الرعاية الصحيّة 1.7 مليار دولار أمريكي بحلول نهاية عام 2019. وستجد أدوات تقنيّة المعلومات المدعومة بالذكاء الاصطناعي والتي تدير مخاطر أعمال جهات الدفع والمزودين في سياقات سريريّة، وتشغيليّة، وماليّة، وتنظيميّة، إقبالاً مرتفعاً. وتبدأ تقنيّة ’بلوك تشين‘ في قطاع الرعاية الصحيّة بالانتقال ببطء من إثبات جدوى تجريبي إلى تطبيقات تجاريّة مبكرة. وستصبح شركات مثل ’تشينج هيلثكير‘ و’هاشد هيلث‘ السباقة لتبيين عائدات الاستثمار المبدئيّة بمستوى المؤسسات، ومبادرات تركز على الأعمال لأعمال مثل منح الاعتماد للمتخصّصين في مجال الصحّة، وإدارة الفواتير الطبية، وتحكيم العقود".

ويقدّم التحليل الحديث من "فروست آند سوليفان"، بعنوان آفاق السوق العالميّة للرعاية الصحيّة لعام 2019، وجهات نظر وتوقعات في قطاعات المستحضرات الصيدلانيّة والتكنولوجيا الحيويّة، والتشخيصات المخبريّة، والتقنيات الطبية، والتصوير الطبي، وتقنيّة المعلومات الصحيّة. ويلتقط التحليل أيضاً الصيحات الإقليميّة ويحدّد مجالات الفرص.

وعلّق بيهيرا قائلاً: "سيشكّل الوصول إلى الرعاية الميسورة والعالية الجودة نقطة حوار رئيسيّة خلال الانتخابات المقبلة في عام 2019 في الأسواق الناشئة مثل آسيا وأفريقيا ووسط وشرقيّ أوروبا. وبالفعل، ستخصّص الشركات الخاصّة للأدوية والأجهزة ما يصل إلى 10 في المائة من ميزانيّة البحث والتطوير لموضعة الابتكار من أجل تلبية الحاجات الفريدة للرعاية الصحيّة في المناطق النامية".

وفي حين يُحتمل أنّ تنمو السوق العالميّة للرعاية الصحيّة بنسبة 5.1 في المائة في عام 2019، وأن تتخطى 1.96 تريليون دولار أمريكي على صعيد عائدات المصنعين، ستتغيّر فرص النموّ في الأسواق الإقليميّة الرئيسيّة بدرجة كبيرة. وتُعرض الصيحات الرئيسيّة لعام 2019 في ما يلي:
• الولايات المتحدة الأمريكيّة: تقوم الأولويّة بتحديد القيمة عبر السلسلة المتواصلة لقطاع الرعاية الصحيّة. وبفضل التباين العالي في تكاليف الرعاية الصحيّة، ستتوافر برامج تجريبيّة لخفض هذا الاختلاف إلى انحرافَين قياسيّين اثنين عبر جميع أنماط الرعاية بعد التعرّض للإصابة.
• المملكة المتحدة: سيشكّل قطاع الرعاية الصحيّة وعلوم الحياة موضوع نقاش رئيسي خلال مفاوضات خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.
• أوروبا (باستثناء المملكة المتحدة): سيؤدي تغيّر الديناميكيّات الاقتصاديّة والسكانيّة والسلوكيّة إلى ارتفاع النفقات على قطاع الرعاية الصحيّة في الكثير من بلدان الاتحاد الأوروبي.
• اليابان: يواجه هذا البلد نقصاً هائلاً على صعيد عمال الرعاية الصحيّة في ظلّ مساهمة شيخوخة السكان برفع تكاليف الرعاية الصحيّة. وخلال عام 2019، ستهدف إصلاحات السياسات في اليابان إلى خفض فترة البقاء في المستشفى مع تحسينات بجودة الرعاية الطويلة الأمد، خاصّةً من خلال الرقمنة.
• أمريكا اللاتينيّة: تقوم غالبيّة الاقتصادات الكبيرة إلى المتوسطة في أمريكا اللاتينيّة بالترويج للتغطية الصحية العالمية. وستعزّز المخاوف المرتبطة بالوصول الفعال إلى الرعاية الصحية اعتماد تقنيّات جديدة.
• الصين: يُتوقّع أن تحصل على أكثر من 20 في المائة من مجموع عائدات الرعاية الصحيّة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، بسبب السياسات الصارمة لدعم أسواق الأجهزة الطبيّة وشركات الأدوية.
• كوريا الجنوبيّة: يُتوقّع أن تستثمر بشكلٍ كبير في تطوير بيئة أكثر قوّة للتجارب المخبريّة للأجهزة الطبيّة وشركات الأدوية في عام 2019 لتصبح مركزاً للتجارب المخبريّة حول العالم.
• جنوب شرق آسيا: يُتوقّع أن ترتفع تكاليف الحصول على الرعاية الصحيّة التي تقدمها البرامج الصحيّة للموظفين بنسبة 10 في المائة إلى 15 في المائة في بلدان أسيان.

يُشكّل "آفاق السوق العالميّة للرعاية الصحيّة لعام 2019" جزءاً من برنامج خدمة شراكات النموّ العالميّة "أدفانسد ميديكال تكنولوجيز" من "فروست آند سوليفان".

التعليقات