الهواتف الذكية تدخل عصر الـ"تيرابايت"

جالاسكى نوت 9

إذا كنت ممن يستخدمون هاتفهم الذكي في إنجاز الكثير من الأعمال، سواء في العمل أو الحياة الشخصية، فبالتأكيد أنت بحاجة ماسة إلى سعة كبيرة للذاكرة حتى يمكنك الاحتفاظ بالكثير من التطبيقات والرسائل والصور والفيديوهات المميزة، لكن ذلك لا يتحقق في الكثير من الأحيان، ما يجبر الكثيرين على حذف العديد من المواد المهمة لهم أو اللجوء إلى شراء مساحات تخزين أكبر بمبالغ غير قليلة.

ويبدو أن شركة سامسونج قررت أن تقود عصرا جديدا للذاكرات العملاقة بالهواتف الذكية، حيث ينتظر أن تطلق هاتفا بمساحة تخزين ١ تيرابايت (١٠٠٠ جيجا بايت).

وبحسب موقع Engadget التقني، أعلن قسم الذاكرة في شركة سامسونج -إحدى أكثر وحدات الشركة ربحا- بدء إنتاج شريحة ذاكرة بمساحة 1 تيرابايت لهواتفها الذكية، لكن لا توجد أية معلومات حول توقيت طرح الذاكرة في الهواتف، إلا أن سامسونج قالت إنها تخطط لزيادة إنتاج هذه الذاكرة خلال النصف الأول من العام 2019.

وقالت سامسونج: "سيتمكن عشاق الهواتف الذكية قريبا من الاستمتاع بسعة تخزين مماثلة لأجهزة الكمبيوتر المحمولة الفاخرة، دون الحاجة لبطاقات ذاكرة إضافية".

ويعد حجم الذاكرة الجديدة ضعف حجم الذاكرة السابقة (جيجابايت 512) التي أطلقتها في هاتف جالكسي نوت 9.

وذكرت سامسونج أن الرقاقة الجديدة تصل لسرعة 1000 (ميجابايت/ثانية) التي من شأنها نقل فيديو عالي الدقة بحجم 5 جيجابايت في خمس ثوانٍ، بدلا من دقيقة واحدة تقريبًا باستخدام بطاقات microSD التقليدية، وستساعد الذاكرة الجديدة أيضا على تصوير فيديو عالي الجودة بجودة أفضل بفضل سرعة الذاكرة العشوائية الجديدة.

 

 

التعليقات