معرض عائشة العبار آرت جاليري يحتفي بدور المرأة

عائشة العبار آرت جاليري


على مدار التاريخ، تُعَد المرأة هي الركيزة الأساسية للعائلة، وشريكاً أساسياً لا غنى عنه لتحقيق التطور والتقدم. وتُقام هذه الفعالية للتذكير بالدور الهام والأساسي الذي تلعبه المرأة بصفتها جزءاً حيوياً من نسيج المجتمع .

تشعر كل امرأة بقيمتها، فيدفعها الشعور بالفخر إلى التحليق عالياً في آفاق من الحرية لتستقل قطار التغيير والتطور. وتُعَد الأعمال الفنية تجسيداً لمجموعة كبيرة ومتنوعة من الأساليب والتقنيات لنخبة من الفنانات اللاتي يأتين من بقاع مختلفة من العالم. وسوف يفتح المعرض أبوابه في 14 مارس القادم في معرض "عائشة العبار آرت غاليري" في القوز 2، وذلك في احتفالية تهدف إلى تثمين دور المرأة على هامش فعاليات موسم دبي الفني والتي سوف تستمر حتى 30 إبريل.

وتماشياً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم التي لخصها في كلمته في يوم المرأة العالمي سابقاً أنه خلف كل مجتمع عظيم، توجد نساء عظيمات يقودن الأجيال ويدفعن العائلات والأمة بأسرها نحو أعلى المراتب، يُعَد المعرض فرصة رائعة لمجموعة من الفنانات البارزات لتقديم أعمالهن الفنية التي تعكس الرغبة في التطور والإرادة القوية والشغف.

سوف يقدم معرض "عائشة العبار آرت غاليري" سبع فنانات أتين من مالطا والهند ومصر وفرنسا وكرواتيا وباكستان من أجل عرض أعمالهن الفنية التي تعكس مكنونات ذواتهن.

وسوف تتولى الإشراف على تنظيم المعرض الناشطة الفنية زهيرة موثي من موريشيوس.

وسوف تقيم بعض الفنانات في المعرض لمدة أربعة أيام.

وبالتزامن مع المعرض الفني، سوف يتم تنظيم ورشة عمل في 16 مارس من الساعة 10:00 صباحاً إلى الساعة 4:00 مساءً، حيث ستشهد عروضاً فنية مباشرة يؤديها بعض الفنانات، بينما تتولى أخريات مناقشة موضوعاً مدعماً بالوثائق. وفي 17 مارس من الساعة 7:00 مساءً إلى الساعة 9:00 مساءً، سوف يستضيف معرض "عائشة العبار آرت غاليري" حلقة نقاشية يشارك فيها نخبة من الرواد والمبدعين من الرجال والسيدات لعرض أفكارهم ورؤاهم التي تمثّل مصدر إلهام لجمهور الحاضرين.

وفي تصريح لعائشة العبار، مالكة معرض "عائشة العبار آرت غاليري" والمصورة المفعمة بالشغف، قالت "إن الهدف من هذا المعرض هو إتاحة الفرصة أمام المرأة لإبراز مهاراتها من خلال الفن".

وتضيف عائشة العبار "معرض "عائشة العبار آرت غاليري" هو منصة تتيح للفنانين العالميين من الرواد والمعاصرين عرض أعمالهم الفنية المميزة في معارض مشتركة ومعارض فردية، فضلاً عن الترويج لأعمالهم وتعزيز مكانتهم العالمية. كما يمثل المعرض أيضاً منصة يلتقي من خلالها الفن والسينما وأحدث صيحات الموضة، فهي وجهة تضم تخصصات متعددة تتحدث جميعها لغة واحدة وهي لغة الفن والثقافة".

 

التعليقات