بدء استعدادات مصر لاستضافة مقر سكرتارية اتفاقية التجارة الإفريقية

عمرو نصار وزير الصناعة والتجارة

بدأت وزارة التجارة والصناعة استعداداتها لاستضافة مقر سكرتارية اتفاقية التجارة الحرة الإفريقية، والتقى وزير التجارة عمرو نصار أمس ممثلى الوفد الفنى للاتحاد الإفريقى برئاسة السفيرة روزيت كاتونجى، مستشار التكامل الإقليمى بالاتحاد الإفريقى.

وقال الوزير إن اللقاء استعرض ملف استضافة مصر للمقر التنفيذى لسكرتارية اتفاقية التجارة الحرة القارية الإفريقية التى ستدخل حيز النفاذ نهاية الشهر الجارى بعد توقيع وتصديق 22 دولة عليها.

وأشار إلى أن إنفاذ الاتفاقية سيسهم فى تنمية حركة التجارة البينية الإفريقية، وتحقيق معدلات أعلى للنمو الاقتصادى الإفريقى بعد إزالة العوائق الجمركية بين الدول الإفريقية.

ولفت «نصار» إلى أن الاتفاقية ستسهم فى تطوير البنية التحتية والتنمية الصناعية فى دول القارة، فضلا عن تسهيل حركة الأشخاص ونقل الخبرات الفنية والخدمات المتصلة بالتجارة والتى تشمل خدمات الطاقة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والخدمات المالية والتعليمية والصحة والخدمات المهنية ذات الأهمية الكبرى للنمو الاقتصادى المستدام.

من جانبها، قالت السفيرة روزيت كاتونجى، مستشار التكامل الإقليمى بالاتحاد الإفريقى إن زيارة وفد الاتحاد الإفريقى للقاهرة تأتى فى إطار سلسلة من الزيارات الميدانية للوفد الفنى للوقوف على آخر المستجدات والاستعدادات للدول المتقدمة لاستضافة المقر التنفيذى لسكرتارية اتفاقية التجارة الحرة الإفريقية AFCefta، مشيرةً إلى أن مفوضية الاتحاد الإفريقى حددت عددا من المعايير الخاصة باختيار الدولة المناسبة تأتى على رأسها البنية التحتية الملائمة ووسائل الاتصال والنقل اللوجيستى وتوافر خدمات الصحة والسكن.

وأكد السفير خالد عمارة، مساعد وزير الخارجية للمنظمات والتجمعات الإفريقية أن مصر قدمت ملفا متكاملا لاستضافة المقر التنفيذى لاتفاقية التجارة الحرة الأفريقية القارية يتضمن كافة المتطلبات والمعايير التى حددها الاتحاد الإفريقى، حيث تسعى مصر لاستضافة هذا المقر للمساهمة فى تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة لدول القارة السمراء.

التعليقات