إطلاق مبادرة مليون مبرمج أردنى ضمن الشراكة الإماراتية الأردنية

مبادرة مليون مبرمج اردنى

شهدت العاصمة الأردنية عمان، إطلاق مبادرة مليون مبرمج أردني، برعاية وحضور صاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبد الله الثاني ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية، وفي إطار الشراكة الاستراتيجية بين دولة الإمارات والمملكة الأردنية الهاشمية في مجال التحديث الحكومي.

وشارك في إطلاق المبادرة وفد إماراتي رفيع المستوى برئاسة معالي محمد القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل.

ويأتي إطلاق المبادرة ليفتح آفاق المستقبل أمام الشباب الأردني من خلال تدريبهم على البرمجة وتقنياتها، ومواكبة التطور المتسارع في علوم الحاسوب وبرمجياته، والمساهمة في تطوير الاقتصاد الرقمي بالمملكة.

وتهدف مبادرة مليون مبرمج أردني إلى جعل الأردن واحدة من أكثر دول العالم تقدماً في مجال البرمجة، عبر توفير التدريب اللازم للشباب، وإتاحة المجال أمامهم للحصول على فرص عمل تمكنهم من توظيف مهاراتهم بما يخدم الاحتياجات المستقبلية للمملكة، والمساهمة في تطوير الاقتصاد الرقمي، بما يسهم في سد الفجوة الرقمية المتوقعة في العالم العربي.

واستلهمت مبادرة مليون مبرمج أردني من مبادرة "مليون مبرمج عربي" المشروع الذي أطلقه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، الهادف لاستئناف الحضارة العربية والارتقاء بواقع المنطقة وتحفيز الابتكار وصناعة التغيير الإيجابي وغرس الأمل وسط الشباب العربي واستثمار طاقاتهم ومواهبهم وتمهيد الطريق لهم لبناء مجتمعاتهم على أسس معرفية متينة بما يضمن تحقيق التقدم والريادة وسط بيئات تنافسية عالمية.

وتتضمن مبادرة مليون مبرمج أردني، التي يتم تنظيمها بالشراكة مع كل من "مايكروسوفت" "يودستي" و"فيسبوك" و"بيت دوت كوم"، إطلاق منصة إلكترونية تشرف عليها مؤسسة ولي العهد، وتقدم دورات برمجة معتمدة في عدة مجالات للشباب الأردني المهتم بتطوير مهاراته الرقمية.

وتمنح المبادرة الخريجين شهادات معتمدة تؤهلهم لدخول سوق العمل، وتتضمن استحداث منتديات إلكترونية للمهتمين بعلوم البرمجة، بما يوفر مجتمعاً
معرفياً من الطلبة والمعلمين والخبراء لتبادل المعارف والمعلومات وتنمية المهارات، إضافة إلى تطوير منصة للوظائف المتاحة في مجال البرمجة لخريجيها، فيما توفر للطلبة المتفوقين فرص الحصول على منح لبرامج تدريبية معتمدة عالمياً.

وفتحت مبادرة مليون مبرمج أردني باب التسجيل أمام الراغبين بالتزامن مع إطلاقها رسمياً، فيما تتواصل الرحلة التعليمية عبر الدورات التدريبية ثلاثة أشهر من خلال المنصة الإلكترونية المجانية للمبادرة، ويمكن للراغبين التسجيل في أي وقت عقب انطلاق الدورة الأولى.

وفي مرحلة لاحقة، ستوفر المبادرة فرصة للمتميزين من خريجي الدورة الأولى ليكونوا مطوري برمجيات من الطراز العالمي عبر دورات تدريبية متقدمة مجانية لمدة 6 شهور، وسيتم منح خريجي هذه الدورات شهادة برمجة "نانو ديجري" معترفا بها دولياً.

التعليقات