السيسى يفتتح اليوم المنتدى الأفريقى لمكافحة الفساد بشرم الشيخ

السيسى فى افطار الاسرة المصرية

يفتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى، اليوم الأربعاء، أعمال المنتدى الأفريقى الأول لمكافحة الفساد بشرم الشيخ، والذى تستمر أعماله لمدة يومين.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية السفير بسام راضى، إن المنتدى يعقد بناءً على المبادرة التى أطلقها الرئيس السيسى، فى يناير العام الماضى 2018، أثناء مشاركته فى القمة الافريقية السنوية للقادة الأفارقة، لعقد المنتدى الأول من نوعه فى مصر مواكبة لرئاستها الحالية للاتحاد الافريقى.

وأضاف السفير بسام راضى، أن المنتدى يمثل ملتقى مستداماً للحوار بين دول القارة لتبادل المعلومات والخبرات والتوعية بشأن التدابير والتجارب الوطنية ذات الصلة لمواجهة الفساد تفعيلاً للالتزامات القارية والدولية ولبحث كيفية تنمية قدرات الموارد البشرية فى مختلف أوجه منع ومكافحة الفساد، ولتعزيز التنسيق الحكومى الأفريقى فى هذا المجال.

يشارك فى المنتدى عدد من الوزراء، ورؤساء هيئات مكافحة الفساد، وأجهزة المحاسبات، والكسب غير المشروع فى الدول الإفريقية.

ومن المتوقع حضور أكثر من 200 مسؤول من 51 دولة إفريقية هى "أنجولا، وبنين، وبوتسوانا، وبوركينا فاسو، وبوروندى، والكاميرون، وتشاد، وجزر القمر، وجمهورية الكونغوالديمقراطية، وجيبوتى، وغينيا الاستوائية، وإثيوبيا، وساوتومى وبرينسيبى، والجابون، وغانا، وغينيا بيساو، وساحل العاج، وكينيا، وليسوتو، وليبيريا، ومدغشقر، ومالى، موريشيوس، موزمبيق، ناميبيا، النيجر، نيجيريا، رواندا، السنغال وسيشيل، وسيراليون، والصومال، وجنوب إفريقيا، وجنوب السودان، وتوجو، وتونس، وأوغندا، وزيمبابوى، والجزائر، والرأس الأخضر، وجمهورية إفريقيا الوسطى، وليبيا، ومالاوى، وموريتانيا، والمغرب، والسودان، وجمهورية جامبيا، وإريتريا، وغينيا، وتنزانيا، وزامبيا.

ويهدف المنتدى إلى تشجيع الدول الإفريقية على تبنى سياسات واعتماد خطط عمل وبرامج تؤدى للقضاء على الفساد، وتحقيق الترابط المعرفى بين جميع أنحاء القارة حول مخاطر الفساد على جهود التنمية والتحديث، كما يمثل المنتدى ملتقى مستدامًا للحوار بين دول القارة، وتبادل المعلومات والخبرات والتوعية بشأن التدابير والتجارب الوطنية ذات الصلة بمواجهة الفساد.

وتشمل أجندة المنتدى 5 جلسات على مدى يومين إلى جانب الجلسة الافتتاحية التى تشمل كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسى، وعرض فيلم وثائقى بعنوان "إفريقيا على طريق التنمية"، وكلمة الوزير شريف سيف الدين، رئيس هيئة الرقابة الإدارية، بالإضافة إلى كلمة رئيس المجلس الاستشارى للاتحاد الإفريقى لمكافحة الفساد، ورئيس اتحاد هيئات مكافحة الفساد فى إفريقيا، والوزيرة المكلفة بالرقابة العليا بدولة الكاميرون، ورئيس الهيئة العامة لمكافحة الفساد "نزاهة" بالكويت .

 

التعليقات