تواصل مباحثات سد النهضة لليوم الثانى على التوالى فى واشنطن

سد النهضة

تتواصل اليوم الاربعاء لليوم الثانى على التوالى، اجتماعات وزارء الخارجية والرى من مصر والسودان وإثيوبيا فى العاصمة الأمريكية واشنطن، للتوصل إلى اتفاق شامل حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة، برئاسة وزير الخزانة الأمريكية ستيفن منوشن، وحضور رئيس البنك الدولى.

وكان المستشار أحمد حافظ ، المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية قد أعلن فى ساعة متأخرة من الليلة الماضية عن بدء الاجتماعات التى دعت إليها الإدارة الأمريكية حول سد النهضة كلاً من مصر وإثيوبيا والسودان .

وقال حافظ - فى تصريحات صحفية - إن الاجتماعات تهدف إلى التوصل لاتفاق شامل حول ملء وتشغيل سد النهضة.

ويشارك فى الاجتماعات وزير الخارجية سامح شكرى، ووزير الموارد المائية الدكتور محمد عبد العاطى، ونظرائهما بإثيوبيا والسودان، وبحضور وزير الخزانة الأمريكى ورئيس البنك الدولى.

وكان قد سبق الاجتماع مشاورات بين الخبراء الفنيين والقانونيين من الدول الثلاث الأسبوع الماضى فى العاصمة السودانية الخرطوم، بمشاركة ممثلى الولايات المتحدة والبنك الدولى للتحضير للاجتماع، حيث اتفق الوزراء فى ختام اجتماعهم الذى عقد منتصف الشهر الماضى على أن هناك مسئولية مشتركة للدول الثلاث فى إدارة أزمات الجفاف المُحتملة.

وتضمن البيان الختامي الصادر عن اجتماع واشنطن العناصر والمحددات الرئيسية للاتفاق النهائي حول سد النهضة، والتي تشمل القواعد المنظمة لملء وتشغيل السد، وكذلك الإجراءات الواجب اتباعها للتعامل مع حالات الجفاف والجفاف الممتد، بما يؤمن عدم الإضرار بالمصالح المائية المصرية.

 

التعليقات