اجتماع ثلاثى اليوم بين مصر والسودان وإثيوبيا حول سد النهضة

سد النهضة

يعقد اليوم الثلاثاء اجتماعأ ثلاثياً لوزراء الرى والموارد المائية فى السودان وإثيوبيا ومصر عبر تقنية الفيديو كونفرانس لمناقشة الخلافات حول سد النهضة الإثيوبى وذلك حسبما أعلنت وزارة الرى السودانية فى بيان رسمى .

يعقد الاجتماع بحضور ثلاثة مراقبين من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى وجنوب أفريقيا لمناقشة القضايا العالقة فى المفاوضات بين الدول الثلاث حول سد النهضة.

وبحسب وزير الرى و الموارد المائية السودانى ياسر عباس فانه سيتم خلال اجتماع اليوم الثلاثاء تقييم مجمل التفاوض والمباحثات التى جرت الاثنين مشيراً الى انه اذا ما تم تقارب فستتواصل المفاوضات إلى نهايتها، وفي حال تباعدت المواقف فسيرفع الأمر الى رؤساء الوزراء.

وأوضح الوزير السودانى فى رده على تساؤلات الصحفيين عقب اجتماع مساء أمس الإثنين أن وجود ممثلين من جنوب إفريقيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوربي كان لهم دور رقابي فقط، ولم يلعبوا أي دور آخر.

وبدأت إثيوبيا بناء السد الذي يثير مخاوف السودان ومصر بشأن ضمان حصتيهما من مياه النيل، عام 2011 في مشروع يكلف 6 مليارات دولار.

ومنذ ذلك التاريخ، دخلت الدول الثلاث في مفاوضات للاتفاق على الحد من تأثير السد الإثيوبي على كل من السودان ومصر.

وفى 12 مايو الماضى ، رفضت مصر والسودان مقترحاً إثيوبياً بتوقيع اتفاق جزئي للبدء بملء بحيرة السد في يوليو المقبل.

ويخشى كل من السودان ومصر من أن يحتجز الخزان، الذي تبلغ طاقته الاستيعابية القصوى 74 مليار متر مكعب، إمدادات المياه الأساسية السنوية للنهر.

 

 

التعليقات